shadow

يؤدي ارتفاع درجات الحرارة في العالم الى ذوبان جليد المنطقة القطبية الشمالية في فصل الصيف تماما.

ويؤكد العلماء، أن حالة المنطقة القطبية الشمالية قبل أربعة ملايين سنة كانت كذلك، أي أن الحالة تتكرر.

اشترك في هذه الدراسة علماء من البرتغال والنرويج وبريطانيا، درسوا الترسبات الموجودة في قاع البحر شمال غرب جزيرة سفالبارد، وأجروا تحاليلا للتركيب الكيميائي للنباتات والأحياء الدقيقة المتحجرة وتابعوا التغيرات المناخية في عصر البليوسين (2.5 – 5 مليون سنة مضت).

يقول البروفيسور أنتونيو روسيل من جامعة برشلونة “كان هدف هذه الدراسة فهم ما سيكون عليه كوكب الأرض في ظروف ارتفاع درجات حرارة الجو في العالم في نهاية القرن الحالي، لذلك درسنا مناخ عصر البليوسين”.

وحسب رأي الباحثين، تكونت طبقة الجليد منذ 2.6 مليون سنة، عندما تغيرت التيارات المحيطية وأصبح المناخ أكثر جفافا وبردا. كما أن تغير عمق البحار ساعد على تكون الطبقة الجليدية في المنطقة القطبية الشمالية. ولأول مرة عثر الخبراء على براهين تكون الجليد في المحيط المتجمد الشمالي قبل المناطق الأخرى من نصف الكرة الشمالي.

ويضيف البروفيسور، أن هذه النتائج تسمح للعلماء بمعرفة الظروف المناخية للكرة الأرضية في نهاية القرن الجاري.

 

وكالات

اقرأ أيضاً  باحثون يستخدمون الضوء في مكافحة السرطان
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *