shadow

صمم العلماء نموذجا للعمليات الفيزيائية التي تجري في باطن الأرض، واتضح لهم ان رداء الأرض “Mantle – الجبة” يخفي كميات كبيرة من المياه.

ويقول علماء جامعة ولاية أوهايو، ان حجم هذه المياه يعادل حجم ماء المحيطات والبحار على الأرض. وان هذه المياه تنتج من التفاعل الكيميائي الذي يتم بين جزيئات الهيدروجين الموجودة في مسامات الصخور وبين جزيئات الأوكسجين الموجودة بكثرة في المعادن.

كان الدافع لتصميم هذا النموذج واجراء الدراسة، هو الرأي الذي يفيد بأن جزء من الماء على كوكب الأرض تكون فيه، وليس منقولا اليه بواسطة كويكب أو مذنب. ولكن لم يكن العلماء يتوقعون كمية الماء الموجودة تحت رداء الأرض.

لقد تبين من الدراسة، احتمال وجود كمية مياه تحت رداء الأرض حجمها أكبر من الموجود على السطح.

هذه النتيجة تحتم على العلماء وضع نظرية لكيفية تنظيم وتبادل حجوم المياه بين سطح الأرض وباطنها.

 

 باطن الأرض

 

تجدر الاشارة الى ان النقاشات بشأن مصدر الماء على الأرض لم تنته أو تتوقف حتى الآن. قبل فترة درس تركيب الماء الموجود على سطح المذنب تشوريوموف – غيراسيمينكو( 67p ) وتبين انه لم يكن بامكان المذنب جلب الماء الى الأرض.

رداء الأرض “Mantle” هي طبقة الجيوسفير Geosphere الواقعة بين القشرة الأرضية والنواة الخارجية للأرض. وطبعا حتى الوقت الحاضر لا توجد معدات تقنية تسمح بالوصول اليها. ارتباطا بذلك، فإن كافة المعطيات عنها حصل عليها العلماء بواسطة الطرق الجيوكيميائية والجيوفيزيائية.

 

المصدر: RT+ تيليبورت.رو

اقرأ أيضاً  اكتشاف اطول حشرة في العالم في اقليم غوانشي الصيني
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *