shadow

تمكن باحثون من جامعة كاليفورنيا في لوس أنجلس من تحديد درجة الحرارة لدى أجسام بعض الديناصورات عن طريق دراسة القشرة المتحجرة لبيوضها.

فقد درس العلماء تلك القشرة المتحجرة لدى أنواع من الدينوصورات مختلفة اكتشفت في أراضي منغوليا والأرجنتين بواسطة مقياس الطيف الذي سمح بتحديد كثافة عنصري الأكسيجين والكربون المشعين (O18 وC13) مما مكنهم من تحديد درجة حرارة القشرة عند نشوئها داخل جسم أنثى الديناصور.

واتضح أن درجة حرارة أجسام الديناصورات من بين العواشب التي عاشت في أراضي الأرجنتين الحالية لـ80 مليون عام خلا كانت قريبة من درجة حرارة أجسام الثدييات المعاصرة أي نحو 37 درجة مئوية. ومن جهة أخرة بلغت درجة حرارة الجسم لدى أنثى ديناصور عاشت في أراضي منغوليا لـ71-75 مليون عام خلا حوالي 32 درجة مئوية ما يزيد في كل حالة من الحالات عن درجة حرارة الهواء الخارجي. ويعتقد العلماء أن ديناصورات العصر الطبشوري استخدمت مصادر خارجية لتدفئة أجسامها مثلما تفعل السحالي صباحا في الأيام المشمسة كما استفادت من الريش الذي غطى أجسامها للاحتفاظ بحرارة أجسامها.

المصدر: نوفوستي

اقرأ أيضاً  سمات عجيبة قريبة من الديناصورات لدى أبناء عمومة حيوان متوحش عتيق
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *