shadow

بدأت شركة تكميرا الكندية للأدوية انتاجا محدودا لعقار لعلاج فيروس الايبولا الذي تسبب في وفاة 4500 شخص غالبيتهم في غرب افريقيا.

وقالت الشركة يوم الثلاثاء إن العقار الجديد الذي تنتجه في اطار برنامجها لمكافحة الايبولا سيكون متاحا اوائل ديسمبر كانون الاول.

وارتفعت أسهم الشركة الكندية المدرجة في الاسواق الامريكية ستة في المئة في التعاملات بعد اعلان الشركة عن برنامجها الخاص بالايبولا.

واستكملت تكميرا أبحاثها لتعديل العقار (ار.إن.ايه.اي) الذي يستهدف تحديدا فيروس ايبولا-غينيا وهو الفيروس المسؤول عن أسوأ تفش مسجل للايبولا في أكثر الدول تضررا وهي ليبيريا وسيراليون وغينيا.

ويعمل العقار الذي تطوره الشركة الكندية على منع الفيروس من الاستنساخ.

وفي سبتمبر ايلول وافقت الهيئات الصحية المختصة في الولايات المتحدة وكندا على استخدام العقار الذي تنتجه تكميرا لعلاج حالات الاصابة المؤكدة للايبولا ومن يشتبه إصابتهم بالفيروس القاتل.

 

اقرأ أيضاً  إيبولا قتل ثلث الشمبانزي والغوريلا بالعالم
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *