shadow

يتناول الإنسان العديد من الأدوية والمضادات الحيوية لعلاج كثير من الأمراض لكن الذي يجهله كثيرون أن تلك الأدوية والمضادات لا تتحلل بسهولة بعد أن تخرج من جسم الإنسان وتسبب في الوقت ذاته أضرارا للبيئة، الأمر الذي تعمل مؤسسة ألمانية على إيجاد حل له.

وبحسب الموقع الإلكتروني للمؤسسة الألمانية الاتحادية للبيئة فإن بقايا المواد الدوائية والصيدلانية توجد في جميع أنحاء العالم وفي الأنهار والجداول والبحيرات، مضيفة أن محطات معالجة مياه الصرف الصحي لا تملك القدرة على السيطرة على المواد الدوائية التي يخرجها الإنسان ولا تتحلل بسهولة.

ويشدد الأمين العام للمؤسسة، هاينريش بوترمان، على أهمية وقف تسرب المكونات الصيدلانية الفعالة داخل البيئة لأن بإمكانها الإضرار بها وتشكيل مخاطر على الإنسان على المدى البعيد ولا يكفي تحسين طرق معالجة مياه الصرف الصحي وحدها لعلاج المشكلة.

ولإيجاد حل دائم تقدم المؤسسة الألمانية الاتحادية للبيئة دعما تقنيا ومالية لجامعة “لويفانا” في لونيبرغ بما يقرب من نصف مليون يورو، حيث تسعى الأخيرة لتطوير وصناعة مضادات حيوية صديقة للبيئة وسهلة التحلل.

ويدعو بوترمان إلى تقليل استخدام المضادات الحيوية إلى أقل ما يمكن في الطب البشري والطب البيطري على حد سواء. ويحذر أيضا من استخدام المضادات الحيوية بكميات كبيرة لأن ذلك يؤدي إلى ظهور متزايد لأنواع من البكتريا المقاومة للمضادات الحيوية.

المصدر : دويتشه فيلله

اقرأ أيضاً  النشاط البدني يقلل من مخاطر إدمان الكحوليات
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *