shadow

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما في خطابه حول حالة الاتحاد إن إدارته ترغب في تدشين مبادرة جديدة لاستخدام المعلومات الجينية الشخصية للمساعدة في علاج أمراض مثل السرطان والسكري.

وحث أوباما الكونجرس على زيادة تمويل الأبحاث لدعم الاستثمارات الجديدة في “الطب الدقيق”. وقال أوباما “أريد من البلد الذي قضى على شلل الأطفال ووضع خريطة الجينات البشرية أن يقود عهدا جديدا من الطب – طب يقدم العلاج المناسب في الوقت المناسب.

“الليلة أعلن تدشين مبادرة جديدة للطب الدقيق لتجعلنا أقرب إلى علاج أمراض مثل السرطان والسكري ولتمنحنا جميعا الوصول إلى المعلومات الشخصية التي نحتاج إليها لنكون أصحاء نحن وعائلاتنا.”

ومن شأن استخدام البيانات الجينية أن يوفر مئات المليارات من الدولارات التي تنفق حاليا على عقاقير غير فعالة.

ويأتي طلب أوباما بعد خطوة اعلن عنها في انجلترا العام الماضي تهدف من خلالها شركة مملوكة لوزارة الصحة إلى وضع سلسلة تضم 100 ألف جينوم من مرضى هيئة الصحة الوطنية بحلول 2017

 

رويترز

اقرأ أيضاً  قشرة الرأس مشكلة شائعة حيرت العلماء
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *