shadow

تمكن العلماء الروس في سيبيريا من ابتكار نوع جديد من المركبات الكيميائية، يمكنه اختراق غشاء الخلايا الحية ومقاومة تأثير الانزيمات والاتحاد بمتانة مع الحمض النووي للخلايا الحية.

ويفترض العلماء أن هذا المركب الكيميائي الذي ابتكروه سيساعد في علاج العديد من الأمراض المعاصرة، التي تستخدم في علاجها حاليا طريقة الجينات الفعالة.

ابتكر هذا المركب “fosforilguanidiny” ثلاثة علماء من معهد الكيمياء البيولوجية والطب الأساسي التابع لفرع أكاديمية العلوم الروسية في سيبيريا. هذا المركب هو نظير الأحماض النووية التي لا توجد في الطبيعة.

تكمن أهمية هذا الابتكار، في أنه قد يصبح مفتاحا لحل مسائل مهمة في الطب المعاصر – تنظيم عمل الجينات في خلايا جسم الإنسان.

هذه الدراسة هي استمرار مباشر للبحوث والدراسات التي بدأت في سيبيريا عام 1967 والتي شكلت اتجاها ثوريا في مجال العلاج بالجينات.

بعد هذا، يدرس العلماء خواص هذا المركب المضادة للفيروسات، حيث من المحتمل جدا أن يصبح أساسا في طرق العلاج الفعالة والمستحضرات الطبية المستخدمة في الجينات وعلاج الأمراض الخطيرة.

اقرأ أيضاً  اختبارات الحمض النووي تحدد عمر المشتبه به في مسرح الجريمة
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *