shadow

كشفت دراسة حديثة أجراها علماء من بريطانيا وأميركا أن عقار “تاميفلو” المضاد للفيروسات فعالٌ في علاج الإنفلونزا، ويقلل من فرص حدوث مضاعفات الفيروس التي تهدد حياة الإنسان.

وأجرى الدراسة باحثون من مدرسة لندن للصحة في بريطانيا بالتعاون مع جامعة ميتشيغان الأميركية، ونشرت نتائجها أمس السبت في دورية “لانسيت” الطبية.
وقال الباحثون إن دراستهم الموسعة أثبتت أن تاميفلو يقلل بصورة كبيرة من حدوث مضاعفات الإنفلونزا، كالالتهاب الرئوي، التي تتطلب استخدام المضادات الحيوية ودخول المستشفى.

وأجريت هذه الدراسة للتحقق من نتائج دراسة بريطانية نشرت العام الماضي وأشارت إلى أنه لا دليل على أن تاميفلو يعمل بصورة أفضل من عقار باراسيتامول، واتُهمت بعدها الحكومة البريطانية بإهدار نصف مليار جنيه إسترليني (753 ألف دولار أميركي) لتخزين جرعات من العقار في أعقاب انتشار وباء إنفلونزا الطيور في 2006 وإنفلونزا الخنازير عام 2009.

الدراسة الأشمل

وقال قائد الفريق البحثي البروفيسور أرنولد مونتو بجامعة ميتشيغان إن الدراسة الجديدة هي الأشمل حتى الآن، وتابعت كافة الأدلة والبيانات العلمية المتوفرة، مضيفا أن التحاليل التي أجراها الباحثون كشفت أن تاميفلو يقلص من طول مدة الإصابة بالمرض بمقدار يوم واحد، ويمنع أيضا حدوث المضاعفات.
ووجد الباحثون أن العقار يخفض طول مدة موجة الإنفلونزا من 123 إلى 98 ساعة، ويمكن أن يخفض التهابات الجهاز التنفسي بمقدار 44%، ويقلل من دخول المرضى إلى المستشفيات بنسبة 60%.

وقال البروفيسور بيتر أوبينشاو مدير مركز عدوى الجهاز التنفسي بجامعة إمبريال كوليدج في لندن، إن هذا الدواء يقلل من مدة الإصابة بالفيروس بحوالي يوم واحد، ولا يزيد من خطر الإصابة بالغثيان والقيء.

مخزون

الجدير بالذكر أن حكومات عدة في أنحاء العالم -ومن بينها الحكومة البريطانية- خزنت كميات كبيرة من تاميفلو لمكافحة وبائي إنفلونزا الخنازير وإنفلونزا الطيور، لكن مؤسسة تدعى “كوشرين ريفيو” أجرت دراسة نشرت العام الماضي في المجلة الطبية البريطانية شككت في جدوى فاعلية العقار.

اقرأ أيضاً  الأزمات القلبية والسكري في الأسرة تزيد فرص إصابة أطفالها بارتفاع الكولسترول

وقال مدير المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها توماس فريدن إن علماء المراكز راجعوا الدراسات التي أجريت على تاميفلو وتوصلوا إلى أن العقار يساعد بالفعل على علاج المرض وقلة مدة استمراره، إذا استخدم مبكرًا خلال الساعات الثماني والأربعين الأولى من الإصابة بالإنفلونزا.

وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت أن تاميفلو -الذي تنتجه شركة “روش” السويسرية- فعال في خفض ومنع مرض الإنفلونزا الحاد.

المصدر : وكالة الأناضول

shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *