shadow

أظهرت دراسة نشرها جورنال “بلوس ون” أن الرجال الذين يتناولون يوميا كمية بين 85 و 170 ميلليغرام من الكافيين تقل مخاطر إصابتهم بالضعف الجنسي بنسبة 42 في المائة مقارنة بمن لا يشربون القهوة إطلاقا أو يقل استهلاكهم من الكافيين عن 7 ميلليغرام يوميا. أما أولئك الذين يتناولون بين 171 و 303 ميلليغرام كافيين في اليوم فتنخفض الاستفادة من الكافيين لديهم إذ تبلغ 39 في المائة فقط، حسب ما نقل الموقع الإلكتروني لجامعة تكساس.

وتؤكد الدراسة التي قادها ديفيد اس لوبيز، الأستاذ المساعد بكلية الطب والصحة العامة بجامعة تكساس، أن مادة الكافيين تعمل على استرخاء عضلات العضو الذكري ما يؤدي إلى تدفق الدم فيه بشكل أفضل، وبالتالي تحسين عملية الانتصاب. ويستفيد أيضا من ذلك الرجال الذين يعانون من زيادة الوزن والسمنة. وبصرف النظر عن مصدر مادة الكوفايين سواء كان الشاي أو الصودا أو أي مشروب آخر دافئا كان أم باردا فإن تأثيرها في تحسين الانتصاب هو نفسه.

ونقل موقع جامعة تكساس عن لوبيز، أن الدراسة أظهرت أن مرض السكري هو أحد أشد عوامل الخطر بشأن الانتصاب و”هذا لم يكن مفاجأة”، حسب لوبيز.
يشار إلى أن حوالي 18 بالمائة من الرجال في الولايات المتحدة يعانون بداية من سن العشرين من ضعف الانتصاب، ويقدر عددهم بحوالي 18 مليون رجل، حسب ما نقل موقع جامعة تكساس الأمريكية.

 

DW

اقرأ أيضاً  نصائح بعدم احتساء أكثر من خمسة فناجين قهوة
shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *