shadow

توصل باحثون إلى أن عسر القراءة (الدسلكسيا) نتيجة عدم رؤية الحروف بوضوح غير مرتبط على الإطلاق بمشكلات في إبصار العين.


وأجرى فريق عمل من جامعتي بريستول ونيوكاسل فحوصات على العين شملت ما يربو على 5800 طفل ولم ترصد النتائج وجود أي إختلافات في الرؤية بالنسبة لمن يعانون من عسر القراءة.

وتثير هذه النتائج شكوكا بشأن قيمة استخدام التراكيب أو العدسات الملونة لمساعدة الأطفال الذين يعانون من عسر القراءة.

وقالت أليكسندرا كريفان، المشرفة المشاركة في البحث، من “غير محتمل على الاطلاق” أن يكون الإبصار سببا في حدوث مشكلات عسر القراءة هذه.

وتستند الدراسة إلى بحوث تجرى منذ وقت طويل في منطقة بريستول لمتابعة صحة ما يزيد على 14 ألف طفل منذ تسعينيات القرن الماضي.

ويعاني نحو 3 في المئة من الأطفال من (الدسلكسيا)، وقد أجرى الباحثون، من خلال عينة شملت 5822 طفلا في هذه الدراسة المتابعة، فحوصات تفصيلية لعين أطفال يعانون من عسر القراءة وآخرون لا يعانون منه.

“رؤية مثالية”

وتوصل الباحثون إلى أن أولئك الذين يعانون من عسر القراءة لا يوجد لديهم ما يشير على الأرجح إلى وجود صلة تربط بين عسر القراءة و مشكلة في الرؤية أو العين، مثل قصر النظر أو طوله أو الحول أو صعوبات في بؤرة العين.

وقالت كاثي وليامز، كبيرة المشرفين على الدراسة وطبيبة عيون أطفال :” بعض الأطباء الممارسين يعتقدون أن ضعف الرؤية مرتبط بعسر القراءة و ينبغي معالجته. ومع ذلك، تشير نتائج دراستنا إلى أن غالبية الأطفال المصابين بعسر القراءة يتمتعون برؤية عادية تماما.”

وتوصلت الدراسة إلى أن النتيجة في حالة الأطفال المصابين بعسر القراءة بسبب مشكلات في العين، ليست على الأرجح هي نفسها بالنسبة للأطفال الذين لا يعانون من عسر القراءة. كما أن الغالبية العظمى للأطفال الذين يعانون من عسر القراءة تعرّفهم الدراسة بأنهم يتمتعون “برؤية مثالية.”

اقرأ أيضاً  تطور علمي يعد بالقضاء على العمى

وأثارت النتيجة شكوكا بشأن أشكال المساعدة التي تعتمد على الرؤية، مثل استخدام مرشحات ملونة للمساعدة في عملية القراءة.

وقالت كريفان، من جامعة بريستول، إن الدراسة أظهرت حاجة لتقديم إرشادات للآباء لتحديد المساعدة المرجوة.

وأضافت وليامز أن الدراسة لم تبحث الأسباب المحتملة الأخرى لعسر القراءة، لكنها الدراسة الأكبر لمعرفة إذا ما كان هناك أي رابط بينها وبين الرؤية لدى الأطفال.

مرشحات الألوان

وقال جون راك، مدير التعليم والسياسة في الجمعية الخيرية لمكافحة عسر القراءة ، إن الجمعية تساند النتائج التي توصلت إليها الدراسة.

وأضاف :”لم يتابع الجميع ما توصلنا إليه من أدلة، والرأي بأن عسر القراءة مرتبط ببعض مشكلات الرؤية مازال واسع الانتشار.”

وقال راك :”نبعت الحيرة إلى حد ما نتيجة أن قلة من أولئك الذين يعانون من عسر القراءة وجدوا أن النص المقروء يصبح أكثر وضوحا باستخدامهم مرشحات ملونة أو عدسات ملونة. وهي نفس النتيجة بالنسبة لأولئك الذين لا يعانون من عسر القراءة.”

وقالت كيت ساوندرز، المدير التنفيذي للجمعية البريطانية لمكافحة عسر القراءة، إن “بعض الأطفال والبالغين قالوا إنهم يشعرون بتحسن” حال استخدامهم العدسات الملونة أو المرشحات.

وأضافت أن اختبارات القراءة أظهرت أن مثل هذه المرشحات الملونة قد تساعد من يعانون من عسر القراءة.

بي بي سي

shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *