shadow

استخدمت التوابل والأعشاب عبر التاريخ في الكثير من الاستخدامات الطبية، مثل عسر الهضم ومشاكل الجهاز الهضمي الأخرى.

وعلى الرغم من أن العلم لم يؤكد الفوائد المباشرة لاستهلاك بعض التوابل والأعشاب فيما يتعلق بالحماية من السرطان وآثارة الجانبية، لكن يمكن أن نتعرف بسهولة على بعض الفوائد غير المباشرة لهذه الأعشاب والنباتات.

ندعكم مع هذه المعلومات التي أوردها كل من الباحثين “كريستيان لوجيدتك” و “ماوري ماركمان” و “كارولين رامسفيلد” في كتاب بعنوان “أغذية ووصفات تقاوم السرطان” الصادر في الولايات المتحدة الأمريكية.

1- الزنجبيل:
استخدم الزنجبيل منذ مدة طويلة في الطب الشعبي لمعالجة الكثير من الأمراض كنزلات البرد والإمساك.
يمكن استخدام الزنجبيل كمضاد للعثيان، كما أنه يوفر بعض الراحة للمعدة خلال فترة علاج السرطان.

الزنجبيل

الزنجبيل

2- إكليل الجبل (الروزماري):
يعتبر إكليل الجبل أساسياً على مائدة الطبخ في حوض البحر الأبيض المتوسط، وهو مكون أساسي في التوابل الإيطالية.
يساعد إكليل الجبل على علاج عسر الهضم وانتفاخ البطن ومشاكل فقدان الشهية التي عادة ما يشعر بها مرضى السرطان، ويمكن أن يساعد شرب 3 أكواب مغلية منه على حل هذه المشاكل.

Rosemary

اكليل الجبل

3- الكركم:
يحتوي نبات الكركم على مركب نشط هو “الكركمين” وقد أثبت هذا المركب خصائص مضادة للأكسدة ومضادة للالتهابات ومن المحتمل أن يكون له فوائد في الحماية ضد تطور مرض السرطان.
وتجري دراسات لاستخراج مكملات غذائية من الكركم يمكن أن تستخدم في علاج بعض أنواع السرطان مثل سرطان القولون والبروستات وسرطان الثدي والجلد.

الكركم

الكركم

4- الفلفل الحار:
يحتوي الفلفل الحار على مركب “كابسيسين” وهذا المركب له آثار على تخفيف الألم عندما يوضع على الجلد، وهناك مستحضرات كابسيسين جاهزة يمكن استخدامها لتخفيف الألم وخصوصاً آلام الأعصاب التي تلي جراحات السرطان.
فائدة أخرى غير متوقعة للفلفل الحار هي أنه يساعد في الهضم! قد يبدو الأمر غريباً لكن بعض الدراسات أظهرت أن تناول كميات صغرة من الفلفل الحار يقلل من عسر الهضم.

الفلفل الحار

الفلفل الحار

5- الثوم:
يحتوي الثوم على نسبة عالية من الكبريت، ويحتوي على مركب نشط هو “الأليسين” الذي يعطيه رائحته المميزة.
تشير العديد من الدراسات إلى أن زيادة تناول الثوم يقلل من خطر الإصابة بسرطان المعدة والقولون والمري والبنكرياس وسرطان الثدي، وذلك عن طريق تثبيط الالتهابات البكتيرية التي تشكل المواد المسببة للسرطان، وتعزيز إصلاح الحمض النووي، ودعم نظام المناعة في الجسم. كما أن للثوم فوائد في تقليل ضغط الدم.

الثوم

الثوم

6- النعناع:
استخدم النعناع منذ القدم كوسيلة لمساعدة الجهاز الهضمي في تخفيف الغازات والتشنجات وعسر الهضم، والإسهال، كما يمكن أن يساعد من يعانون من أعراض متلازمة القولون العصبي.
قد يتسبب السرطان أو علاجه في اضطرابات في المعدة، يمكن التخفيف من آثارها عن طريق غلي أوراق النعنع الطازجة أو المجففة في الماء، أو إضافة أوراق النعنع الطازجة إلى الشاي.
يساعد النعنع أيضاً على تهدئة التهابات الحلق، وتقرحات الفم التي قد تحدث نتيجة العلاج الكيميائي أو الإشعاعي للسرطان.

النعناع

النعناع

7- البابونج:
للبابونج فوائد طبية محتملة واستخدم البابونج عبر التاريخ في علاج بعض الحالات مثل صعوبة النوم.
إذا كنت تعاني من مشاكل في النوم جرب شرب شاي البابونج قبل النوم بفترة وجيزة.
يمكن استخدام البابونج كغسول للفم وعلاج تقرحات الفم الناتجة عن العلاج الكيكيائي والعلاج الإشعاعي.
يساعد مغلي البابونج أيضاً على حل مشاكل الجهاز الهضمي بما في ذلك تقلصات المعدة، كما يساعد على استرخاء العضلات وخاصة عضلات الأمعاء الملساء.

البابونج

البابونج

 

اقرأ أيضاً  أشعة الشمس قد تقي من السكري والبدانة

المجلة العلمية العربية

 

shadow

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *